قيس والقروي يتصدران الانتخابات الرئاسية في تونس

(المشكاة نت)- أخبار دولية:
2019-09-17 | منذ 3 شهر

(المشكاة نت)- أخبار دولية:

يتقدم المرشح الرئاسي التونسي قيس سعيد في انتخابات الرئاسة بـ 19.5% يليه المرشح نبيل القروي بـ 15.5% بعد فرز 77% من أصوات الناخبين، وفق ما أفاد به مراسل الحرة في تونس الاثنين.
وأظهرت نتائج رسمية تقدم سعيد والقروي للدورة الثانية للانتخابات الرئاسية في تونس، والتي دعي للمشاركة فيها أكثر من سبعة ملايين ناخب .
وحل في المرتبة الثالثة مرشح حزب "النهضة" الإسلامي عبد الفتاح مورو مع 12.9 %.
وفي حين يتقاسم المرشحان بعض الملامح الشعبوية، ثمة اختلافات جذرية بينهما، لناحية التاريخ الشخصي وشكل الحملات الانتخابية ومحتواها
وأُعلن، أمس، رسمياً، أن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها بلغت 45% داخل تونس، وحوالى 18% خارجها، وهي نسبة متقاربة مع نظيرتها في الانتخابات السابقة عام 2014، مع أن عدد المسجلين ارتفع بأكثر من مليون ونصف مليون.
وعلى مستوى النتائج، ومع فرز ما يقارب اكثر من نصف الأصوات، تميل النتائج الرسمية إلى تأكيد تقديرات شركات استطلاعات الرأي، التي كشفت مبكراً عن تصدّر قيس سعيّد بحوالى 19.5 بالمئة من الأصوات، يليه نبيل القروي بـ15.5 بالمئة.
ويحمل البرنامجان السياسيان لسعيّد والقروي ملامح شعبوية، لناحية الاتصال المباشر بالناس، وادعائهما إعطاءهم صوتاً أقوى في تقرير مصيرهم أمام منظومة حكم فاسدة، لكنّ حاشيتيهما وأسلوبيهما وجمهوريهما وتاريخيهما الشخصيين مختلفان حدّ التناقض.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق