بعد خمس سنوات تأييداً للعدوان.. صحفي مقرب من هادي يودع قرائة ويشن هجوماً لاذعاً على هادي ويعترف بالهزيمة

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2019-08-15 | منذ 4 شهر

بعد خمس سنوات تأييداً للعدوان.. صحفي مقرب من هادي يودع قراءة ويشن هجوماً لاذعاً على هادي ويعترف بالهزيمة

(المشكاة نت)- أخبار محلية:


قال الكاتب والصحفي سام الغباري -المقرب من هادي- في مقال له بعنوان "اللحظات الأخيرة"، معلقا فيها على أحداث عدن والوضع الذي وصلت إليه اليمن بعد خمس سنوات من الحرب المدمرة.

وعبّر الكاتب الغباري - وهو قيادي بارز ومقرب من عبدربه منصور هادي عن حزنه وحزن اليمن الكبير في المآلات غير المتوقعة التي آلت إليه اليمن والشعب اليمني من شتات مجتمعي وانقسام شعبي غير مسبوق خاصة بعد انقلاب المجلس الانتقالي الذي حدث في عدن بدعم اماراتي.

كما شن الغباري نقدا للرئيس هادي بسبب إدارته للدولة معتمدا على ذاكرته التأريخية التي لم تبرحه في كل القرارات الجمهورية التي أصدرها، والتي كانت دوما تستحضر الصراعات السياسية التي حدثت في جنوب الوطن بعد ثورة 14 اكتوبر.

وقال الغباري إن عدن سقطت يوم أقيل المحافظ البكري الذي كان الرجل القوي في عدن وانهم خسروا عدن منذ اليوم الاول لتحريرها وانه يشعر فعلاً بمرارة الهزيمة..
واختتم الغباري مقالته حيث قال:" بمرارة .. أشعر أني هُزِمت ، لأني لم أكن قادرًا على اقناع من حولي بماهية وأبعاد الصراع الحقيقي . خسرنا عدن منذ اليوم الأول لتحريرها"..

مودعاً قراءه ومتابعينه، قائلا " لن أقول إلى لقاء يتجدد، فما ثمة من لقاء .. وداعاً".



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق