المجاعة تكتسح السودان.. وخبراء يحذرون من انهيار شامل لمنظومة الدولة

المشكاة نت - تقرير خاص:
2019-08-04 | منذ 1 شهر

المشكاة نت - تقرير خاص:

يوماً عن يوم يزداد تدهور الوضع الاقتصادي في السودان.. وتتعالى الاصوات المطالبة بتحسين الوضع المعيشي للمواطن السوداني في ظل الضروف الاقتصادية والساسية الهشة والصعبة التي يعيشها السودان والشعب السوداني..

حيث أشار تقرير اقتصادي الى ان الاوضاع الصعبة التي يعيشها المواطن السوداني تزداد سوءاً.. وأكد الى وجود مجاعة بالفعل تجتاح السودان نتيجة العجز المستشري في أوساط غالبية الشعب السوداني وعجزهم عن توفير ضروريات الحياة نتيجة لارتفاع اسعار المواد الاستهلاكية مقابل أجور ضعيفة.. يتقاضونها آخر كل شهر ووسط بطالة متفشية بين الكثيرين..
وأكد التقرير أن الارتفاع غير المسبوق في أسعار السلع الضرورية في السودان هذه الايام حوّل حياة الناس إلى جحيم لا يُطاق فأصابهم البؤس وهم عاجزون عن تلبية مستلزمات الحياة من أكل وشرب وعلاج وتعليم، والقائمة تطول في ظل صمت مطبق من السلطة القائمة الآن..
واستند التقرير الى الارقام المتصاعدة والمتمثلة في ارتفاع الاسعار بشكل جنوني لكافة انواع السلع في اسواق العاصمة الخرطوم حيث وصل سعر رطل اللبن الحليب إلى 20 جنيهاً، ووصل كيلو الطماطم إلى 180 جنيهاً ووصل ربع البصل نحو 160 جنيهاً، وكيلو الاسود بلغ 40 جنيهاً، وكيلو لحم العجالي 360 جنيهاً والضأن الكيلو منه وصل 400 جنيه، ووصل كيلو البطاطس 50 جنيهاً.
أما أسعار الدقيق، فقد زادت زيادة كبيرة حيث تبلغ كيلة الذرة 400 جنيه، والقمح 480 جنيهاً.. كما ارتفعت تعرفة المواصلات والنقل وطالت الزيادات حتى ملح الطعام..
واضاف ان هذا الارتفاع أدى إلى شلل تام في المنظومة المجتمعية والأسرية، حيث عجزت الأسر عن القيام بواجبها تجاه أبنائها وعن صغارها.
حيث وصف أحد الخبراء الغلاء في السودان هذه الأيام بأنه الأسوأ في تاريخ السودان الحديث، وأشار إلى أن الأزمات المستمرة في الدقيق والخبز والوقود طول العام تشير إلى انهيار واسع في منظومة الدولة..
وعزى الخبراء تدني الاوضاع الاقتصادية والمعيشية للمواطن السوداني الى جملة الاجراءات الاقتصادية والضروف السياسية التي تعيشها السودان في الوقت الراهن وكذلك الحصار الاقتصادي المفروض على السودان تسبب في ضعف الاقتصاد الوطني وارتفاع اسعار المواد الغذائية وانهيار للعملة الوطنية وتدني مستوى دخل الفرد في السودان كما اكدوا أن من أهم القرارات الخاطئة التي ارتكبتها قيادة وحكومة السودان هو الدخول في مستنقع حرب اليمن الذي يكلف الدولة والشعب الكثير..



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق