مادورو رداً على تهديد ترامب بحصار فنزويلا: بحارنا ستبقى حرة ومستقلة

(المشكاة نت)- تقارير دولية:
2019-08-04 | منذ 2 أسبوع

(المشكاة نت)- تقارير دولية:

قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو إنه رفض بيان نظيره الأمريكي دونالد ترامب بشأن حصار محتمل لبلاده مؤكداً أن بحار فنزويلا ستظل حرّة ومستقلة.
ولفت مادورو إلى أنه طلب من سفير فنزويلا لدى الأمم المتحدة صامويل مونكادا أن يندد بالتهديد «غير القانوني» أمام مجلس الأمن الدولي.
هذا وطالب مندوب فنزويلا لدى الأمم المتحدة سامويل مونكادا مجلس الأمن الدولي بالتحرك السريع لاتخاذ إجراءات عاجلة ردّاً على التهديد الأميركي بفرض حصار على بلاده.
كما حذر مونكادا من أن الإجراءات غير القانونية والعدوانية التي تتخذها واشنطن ضد بلاده قد يترتب عليها عواقب وخيمة، مشيراً إلى أنه لا يمكن تفعيل المادة الحادية والاربعين من ميثاق الأمم المتحدة المتعلّقة بفرض حصار بحري على دولة ما إلا بقرار من مجلس الأمن.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد لوّح بإمكانية فرض حصار على فنزويلا أو عزلها.
وأكد ترامب الخميس الماضي للصحفيين أمام البيت الأبيض أنه ينظر في هذه الإمكانية بالقول: «نعم، أدرس (هذا الخيار)».
وكان ترامب قد بحث مع نظيره البرازيلي جايير بولسونارو على هامش قمة مجموعة العشرين المنعقدة أواخر جوان الماضي في أوساكا اليابانية، «الإجراءات الهادفة إلى التخلص من الدعم المقدم من دول أخرى لحكومة مادورو بغية التوصل إلى حل ديمقراطي» للأزمة في هذا البلد، حسب ما أفاده المكتب الإعلامي لبولسونارو وقتذاك.
وتعتبر الإدارة الأمريكية الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو فاقدا للشرعية، وتدعم زعيم البرلمان المعارض خوان غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا انتقاليا للبلاد.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق