مصرع واصابة 23 سودانياً في حجة.. و“بدرF” يدك معسكراً مستحدثاً للجيش السعودي في نجران

المشكاة نت - اخبار محلية:
2019-08-03 | منذ 4 شهر

 

المشكاة نت - اخبار محلية:

اطلقت القوة الصاروخية اليمنية اليوم السبت صاروخا باليستيا من نوع “بدرF” على معسكر مستحدث للجيش السعودي جنوبي سقام في نجران.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع ان الصاروخ أصاب هدفه بدقة عالية وسقط على إثرها عشرات القتلى والجرحى.

واضاف ان “العملية ضد مواقع قوى العدوان استباقية لانها كانت تجهز للزحف باتجاه مواقعنا على الحدود”.

 

وفي ذات السياق تتصاعد خسائر الجيش السوداني في اليمن مقابل المال السعودي والإماراتي، متجاوزة آلاف القتلى والجرحى، بالتوازي مع تصاعد مطالب شعبية في السودان بانسحابهم من اليمن، لا يلقي لها بالا المجلس العكسري الانتقالي الحاكم.

وأفاد متحدث القوات المسلحة اليمنية، العميد يحيى سريع، أن “23 مرتزقا سودانيا قتلوا وأصيبوا، اليوم الجمعة، بقصف صاروخي على تجمعاتهم في جبهة حيران بمحافظة حجة، شمال غرب اليمن.

العميد يحيى سريع، أكد في بيان صحافي مقتضب ليل الجمعة “مقتل 14 مرتزقا سودانيا وإصابة 9 آخرين باستهداف صاروخية الجيش واللجان تجمعاتهم في معسكر مستحدث في الطينة غرب حيران”.

وأوضح أن “صاروخية الجيش واللجان قصفت المعسكر المستحدث بعدد من صواريخ الكاتيوشا وصواريخ زلزال، بعد عملية استخباراتية دقيقة، وتسببت الضربة بحالة رعب وارباك كبير في صفوف العدو”.

صرعى وجرحى القوات السودانية المشاركة في تحالف الحرب على اليمن، الجمعة، يضافون إلى “26 جندي سوداني سقطوا خلال شهر يوليو بعمليات لوحدة قناصة الجيش واللجان الشعبية، في جبهات مختلفة”.

وبلغ “عدد قتلى وجرحى القوات السودانية المشاركة في تحالف الحرب في اليمن خلال 2018م فقط نحو 800 ضابطا وجنديا”، حسبما أعلن حميدتي نائب المجلس العسكري الانتقالي وقائد قوات “التدخل السريع”.

لكن مصادر يمنية، مهتمة بالرصد والإحصاء، لعمليات الجيش اليمني واللجان الشعبية، تؤكد أن ” خسائر قوات التدخل السريع السودانية (الجنجويد) تجاوز آلاف القتلى والجرحى، منذ بدء مشاركتها في التحالف حتى نهاية 2018م”.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق