ادانات واسعة منددة بمجزرة العدوان المروعة على سوق قطابر بصعده

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2019-07-31 | منذ 3 أسبوع

(المشكاة نت)- أخبار محلية:


تواصلت الإدانات الواسعة من عدد من الهيئات والأحزاب والمنظمات، للمجزرة البشعة التي ارتكبها العدوان في سوق قطابر بصعدة، والتي راح ضحيتها 39 شهيداً وجريحاً بينهم 17 طفلاً.

حيث أدان مجلس النواب المجزرة وعبر عن أسفه للصمت العربي والدولي تجاه استمرار تحالف العدوان وبرعاية أمريكية في ارتكاب المجازر المروعة بحق المدنيين في الأسواق والمنازل والطرق.
وطالب المجلس المجتمع الدولي بإدانة هذه الجرائم والعمل على إحالة مرتكبيها إلى المحاكم الدولية كمجرمي حرب.

وأدانت الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية ومواجهة الكوارث المجزرة، مستنكرة في بيان لها موقف الأمم المتحدة الصامت تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من انتهاك، مشيرة إلى أن استهداف العدوان للمدنيين في سوق آل ثابت من جرائم الحرب التي لن تسقط بالتقادم.

وأدان مصدر مسؤول بالمؤتمر الشعبي العام الجريمة البشعة؛ مؤكدا في بيان له أن هذه الجريمة تضاف إلى سجل الجرائم التي ارتكبها تحالف العدوان منذ أكثر من أربع سنوات وسقط نتيجتها عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى معظمهم من الأطفال والنساء والشيوخ في مختلف المحافظات.

مكتب حقوق الإنسان بمحافظة صعدة والسلطة المحلية بالمحافظة أدانوا الجريمة؛ مؤكدين أن استهداف العدوان للسوق جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية تضاف إلى سلسلة جرائم العدوان بحق المدنيين منذ أكثر من أربع سنوات.

واستنكرت اللجنة العليا لتنظيم التصحيح الشعبي الناصري بشدة مجزرة العدوان؛ وعبرت اللجنة عن استيائها من الصمت المخزي للأمم المتحدة ومجلس الأمن والمنظمات الحقوقية والإنسانية إزاء كل الجرائم التي ترتكبها دول تحالف العدوان في اليمن.

أحزاب اللقاء المشترك بدورها أدانت الجريمة؛ وأكدت أحزاب المشترك في بيانا لها أن استهداف المدنيين في سوق شعبي وفي ذروة الازدحام جريمة مركبة مكتملة الأركان تدل على قبح وهمجية هذا العدوان.

وأدانت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي –قطر اليمن، جريمة تحالف العدوان في سوق شعبي بمديرية قطابر محافظة صعدة والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى.

كما أدانت الأمانة العامة لحزب العدالة والحرية، المجزرة المروعة التي ارتكبها تحالف العدوان الأمريكي السعودي أمس بمديرية قطابر بمحافظة صعدة وراح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى.
واستنكرت في بيان لها الصمت الأممي المخزي إزاء جرائم العدوان بحق الشعب اليمني منذ أكثر من أربع سنوات.

واستنكر تكتل الأحزاب السياسية المناهضة للعدوان في بيان له صمت المجتمع الدولي إزاء هذه المجزرة وغيرها من المجازر التي تعبر عن الإفلاس الأخلاقي لدول العدوان.
وحمل البيان المجتمع الدولي المسئولية الكاملة إزاء هذه الجريمة وكل الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني، مؤكدا أهمية الرد على هذه الجرائم.

حكومة أطفال اليمن أدانت المجزرة المروعة التي ارتكبها تحالف العدوان الأمريكي السعودي وأكدت أن هذه المجزرة جريمة حرب وإبادة جماعية بحق أطفال ونساء ورجال اليمن ولن تسقط بالتقادم.
ودعت حكومة أطفال اليمن الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإنسانية الى تحمل مسؤولياتها الإنسانية والأخلاقية والقيام بالدور المناط بها وإدانة هذه الجريمة والجرائم التي ترتكبها دول العدوان بحق أبناء اليمن والعمل على التحقيق فيها ومحاسبة مرتكبيها.

كما أدانت أحزاب التحالف الوطني الديمقراطي بأشد عبارات الإدانة والاستنكار الجريمة، داعية الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي إلى تحمل مسئولياتهم إزاء هذه الجريمة وكل الجرائم المرتكبة بحق شعبنا اليمني من قبل تحالف دول العدوان السعودي الأمريكي الاماراتي البريطاني الصهيوني للعام الخامس على التوالي والعمل على إيقاف هذا العدوان ورفع الحصار الظالم والجائر.

وأدان الحزب القومي الاجتماعي إمعان دول العدوان في ارتكاب الجرائم والمجازر المروعة بحق أبناء شعبنا اليمني وآخرها استهداف سوق آل ثابت بمديرية قطابر الحدودية في محافظة صعدة، داعياً كل الهيئات والمنظمات في العالم إلى إدانة هذه الجريمة وسلسلة جرائم العدوان في اليمن..

وكانت مؤسسة فاطمة الزهراء الاجتماعية الثقافية التنموية الخيرية قد ادانت جريمة استهداف سوق قطابر الشعبي بمحافظة صعدة..
وقالت المؤسسة في بيان صادر عنها ان المجزرة تندرج ضمن جرائم الحرب التي يرتكبها يومياً تحالف العدوان السعودي الغاشم على اليمن.. كما ادانت بشدة الصمت الدولي عن هذه المجازر البشعة وعدم اكتراث المجتمع الدولي لدماء اليمنيين التي تسفك على يد تحالف ارعن لا يراعي إلاً ولا ذمة.. ولا يفرق بين المدنيين الآمنين وبين المواقع العسكرية..
وطالبت المجتمع الدولي وعلى رأسه مجلس الامن والامم المتحدة إلى بذل المزيد من الجهود لإيقاف العدوان السعودي وفك الحصار الجائر على الشعب اليمني وفتح مطار صنعاء..
ونددت بارتكاب تحالف العدوان هذه الجريمة الجديدة التي تضاف إلى سجل الجرائم السابقة التي ارتكبها العدوان مؤكدة في الوقت ذاته أن العدوان لا يزال مستمراً في استهداف المواطنين الآمنين خاصة الأطفال والنساء..
وحملت دول تحالف العدوان وعلى رأسها أمريكا والسعودية والإمارات كامل المسؤولية القانونية لكل قطرة دم سقطت في هذه الجريمة وفي جميع الجرائم السابقة..

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق