أول مستشفى بأمانة العاصمة يطلق نداء استغاثة ويحذر من توقف كلي لخدماته

المشكاة نت - اخبار محلية:
2020-09-08 | منذ 2 أسبوع

 

المشكاة نت - اخبار محلية:

أطلقت مستشفى السبعين للأمومة والطفولة بأمانة العاصمة اليوم الثلاثاء، نداء استغاثة، محذرة من توقف كلي لخدماتها جراء تخلي المنظمات الأممية الداعمة لبرامجها وتدهور القطاع الصحي بسبب العدوان.

وقالت الدكتورة ماجدة الخطيب مدير عام المستشفى، في تصريح للمسيرة، إن منظمة الصحة العالمية سحبت دعمها لمركز الدفتيريا في المستشفى وهو أحد أخطر الأمراض المنتشرة أثناء العدوان والحصار، وتوقفت عن دعم المركز في أبريل الماضي ولم تكلف نفسها إبلاغ المستشفى وهذا سبب إرباكا كبيرا.

 

وأضافت أن صندوق الأمم المتحدة للسكان الداعم لقسم النساء والولادة أعلن سحب دعمه في غضون يومين دون إنذار مسبق.

ولفتت أن منظمة اليونسيف الداعمة لقسم الأطفال منذ شهر مارس لم تف بأي من التزاماتها تجاهنا نهائيا.

وذكرت أن المستشفى يعاني من تراكم المديونية بشكل كبير لدى الشركات المتعهدة بسبب إخلال المنظمات بالتزاماتها دون تبيين موقفها المستجد

وأوضحت أن أزمة تشغيل مستشفى السبعين بدأت مع العدوان والحصار وزاد تفاقمها بنقل البنك المركزي من صنعاء وانقطاع الرواتب.

يشار إلى أن مستشفى السبعين للأمومة والطفولة يعد أكبر المستشفيات اليمنية التي تقدم خدماتها للمرأة والطفل والذي سوف يتسبب توقفه في حرمان عشرات آلاف المرضى من النساء والأطفال من الخدمات الصحية، الأمر الذي ينذر بكارثة تتحمل تبعاتها الأمم المتحدة ودول العدوان على اليمن.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق