مقتل جندي هندي في اشتباكات على الحدود مع الصين والاخيرة تنفي وقوع قتلى من الجيش الهندي

(المشكاة نت)- أخبار دولية:
2020-09-02 | منذ 1 سنة

(المشكاة نت)- أخبار دولية:

أكدت الصين عدم وقوع قتلى في صفوف القوات الهندية في الاشتباك الجديد على الحدود بين الدولتين، وفق ما أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الصينية، هوا تشون يينغ، في موجز صحفي اليوم الأربعاء.
ويأتي ذلك بعد يوم من اتهام السفارة الصينية في نيودلهي القوات الهندية بخرق خط السيطرة الفاصل بين الطرفين في الضفة الجنوبية من بحيرة بانغونغ تسو وبالقرب من ممر رتشين في القطاع الغربي من الحدود.

وطالبت الصين الحكومة الهندية بسحب قواتها إلى مواقعها فورا و"إنهاء جميع الأعمال الاستفزازية على الفور".

من جانبه، أكد مسؤول هندي بارز لـ"رويترز" أن قوات بلاده انتشرت على أربع قمم استراتيجية في الجانب الهندي من خط السيطرة، ردا على ما وصفه محاولة توغل صينية عبر الحدود.

ووفق وكالة "فرانس برس" قالت، نامغيال دولكار لاغياري، العضو في البرلمان التيبتي المنفية في المنفى، إن جنديا من أصل تيبتي عضو في القوات الخاصة الهندية " قتل في البلاد خلال اشتباكات" ليلة السبت.
وأضافت أن جنديا آخر من قوات الحدود الخاصة التي تضم العديد من الجنود من أصل تيبتي يعارضون السيطرة الصينية على منطقتهم، أصيب بجروح.
والجندي القتيل هو الأول الذي يعلن عن سقوطه بعد حادثين خلال 48 ساعة في منطقة لاداخ على أثر مواجهات دامية في منتصف يونيو الفائت.
وقتل عشرون جنديا هنديا في الاشتباك الذي استخدم فيه الطرفان العصي والحجارة والأيدي، وأقرت الصين بسقوط ضحايا لكن من دون الكشف عن عددهم.
وتبادل الطرفان الاتهام بشأن الاشتباك، وتم إرسال عشرات آلاف الجنود الهنود والصينيين الذين خاضوا حربا حدودية في 1962، إلى المنطقة.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق