قوات صنعاء تكبد التحالف خسائر فادحة في الأرواح بالضالع

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2020-08-23 | منذ 4 أسبوع

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
تمكنت قوات الجيش واللجان الشعبية، اليوم الأحد، من تطهير منطقة الزيلة في جبهة مريس بمديرية قعطبة، أكبر مديريات محافظة الضالع ، بعد يومين من محاولات قوات التحالف فتح جبهة جديدة لتخفيف الضغط عن قواتها المنهارة في مارب.
وقالت مصادر محلية في محافظة الضالع، بأن قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية، خاضت معارك شرسة ضد قوات التحالف، تمكنت من خلالها التصدي لمحاولات زحف فاشلة نفذتها قوات التحالف، في قرية الرفقة والقهرة ومنطقة سون في جبهة مريس بمديرية قعطبة شمال محافظة الضالع.

وأكدت المصادر، بأن قوات صنعاء، تمكنت صباح اليوم، من استرجاع منطقة الزيلة بعد ساعات من سيطرة قوات التحالف عليها.
وأوضحت المصادر، بأن قوات الجيش، تقدمت بعد ساعات من استعادة منطقة الزيلة باتجاه مواقع قوات التحالف في منطقة صولان.
وكشفت المصادر، بأن الاشتباكات أدت إلى مصرع وجرح العشرات من قوات التحالف في جبهة مريس أبرزهم مصرع أحمد سعيد جعوال، وصهيب الحداد، وعلي مسعد قايد الجروف المعروف باسم “على رمادة” ومحمد علي القحيف الملقب بـ”الزعبة، وعلي التركي، ويوسف الجروف، ويونس عادل محمد المنصوب المريسي، فيما لايزال مصير العديد من قادة وضباط التحالف، في جبهة مريس مجهولاً.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق