تفاصيل جريمة تعذيب مواطن حتى الموت في معسكرات الإخوان بشبوة

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2020-08-12 | منذ 1 شهر

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
كشفت الشبكة المدنية للتنمية والإعلام وحقوق الإنسان، عن وفاة مواطن يمني من أبناء محافظة شبوة المحتلة، تحت التعذيب في أحد المعسكرات التابعة لحزب الإصلاح الإخواني.
ونقلت الشبكة عن مصادر طبية في مستشفى عزآن العام بمديرية ميفعة، قولها أنها استلمت المواطن (يسلم علي بن عبدالمانع) جثة هامدة يوم السبت 8 أغسطس 2020م، من قبل قوات تابعه للواء الثاني مشاة جبلي التابع لحزب الاصلاح.
وأوضحت الشبكة: أن المواطن يسلم علي بن عبدالمانع قد تم اختطافه قبل يومين في (جول الريدة) مديرية ميفعة من قبل أحد الأطقم العسكرية التابعة للواء والذي يتمركز في العديد من المواقع والمناطق في مديرية ميفعة.
وقالت الشبكة أن مصادر موثوقة أكدت لها تعرض (يسلم ابن عبدالمانع) لأبشع انواع التعذيب وسوء المعاملة منذ اعتقاله حيث تم وضعه داخل (كونتينر) مغلق ما ادى الى وفاته جراء عملية التعذيب الذي تعرض لها داخل المعتقل.
يشار إلى أنه هذه ليست الحادثة الوحيدة، حيث سبق وتوفي العديد من أبناء شبوة تحت تأثير التعذيب في سجون مليشيات حزب الإصلاح الإخواني، أو في مراكز الاحتجاز، ضمن جرائم الأخوان وانتهاكاتهم التعسفية منذ السيطرة على محافظة شبوة في أغسطس من العام الماضي.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق