متحدث الداخلية بصنعاء يكشف حقيقة التعميم المنسوب للوزارة

المشكاة نت - اخبار محلية:
2020-07-20 | منذ 1 سنة

 

المشكاة نت - اخبار محلية:

نفى متحدث وزارة الداخلية في صنعاء العميد عبد الخالق العجري، صحة المذكرة التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص أقسام الشرطة، وقال “إنها مزورة” ولم يصدر أي تعميم من الوزارة بهذا الخصوص.

وقال متحدث الوزارة العميد عبدالخالق العجري إن البيان مزور، وهو من باب دس السم في العسل، حيث أن الوزارة متوجهة منذ مدة لـتطوير الأداء، ومعاقبة أي منتسب تثبت ضده أي مخالفة قانونية.

وأوضح العميد العجري في بيان حصل له، أن المذكرة صادرة من “مطابخ العدوان” واعتبر أن الهدف منها “ايصال رسالة ان قيادة الوزارة لم تتذكر ان توجه بأي إجراء ضد المخالفين إلى الآن على أساس أن قيادة الوزارة غافلة قبل هذا التعميم المزوّر”.

وأشار إلى أن من بث هذه الوثيقة “أرادوا أن يوصلوا للجميع أن هذا يعتبر اعتراف من الأخ الوزير بأن الاقسام بالشكل الذي يشن ضدها من فساد واستهتار”، لافتا إلى حالة الاستقرار الأمني في مناطق سيطرة صنعاء. 

وأضاف متحدث وزارة داخلية صنعاء أن الهدف أيضا من نشر هذه الشائعة أنه “موضوع مستقبلي وهو لتتسنى الفرصة لهم مستقبلا يعني بعد قبول الناس لهذا التعميم للنيل من اي قسم يريدون تشويهه والنيل من القيادة في صنعاء”.

 

«المشكاة نت» ينشر رد المتحدث الرسمي بوزارة الداخلية على التعميم المزور:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

بالنسبة للتعميم الذي كان حول الاقسام والذي يحمل اسم الاخ معالي وزير الداخلية، فحقيقته أنه مزور، ولم يُصدر الاخ الوزير أي تعميم بهذا الخصوص، لأن توجهه منذ البداية يصب في الارتقاء بالوزارة، وتطوير الأداء، ومعاقبة أي منتسب تثبت ضده أي مخالفة قانونية،،  ومع الاسف تم تداوله بشكل كبير، رغم انه صادر من مطابخ المرتزقة، وصاغوه بطريقة يرتاح معها المواطن ليربكوا الجميع ، ولأجل يمنعوا من نفيه، لانهم فكروا اننا اذا نفيناه فأننا سنقع في احراج اكبر، وهذه مغالطة سنوضحها للجميع،

١- الواقع  أن توجه قيادة الداخلية منذ الوهلة الأولى قائم على معاقبة الفاسدين، سواء في الأقسام او غيرها من الجهات الأمنية، وقد تم اتخاذ الاجراءات القانونية ضد مئات المنتسبين ممن ثبت ضدهم اي مخالفات أو اساءات للأخوة المواطنين،

٢-  ارادوا  من هذا التضليل  ايصال رسالة ان قيادة الوزارة لم تتذكر ان توجه باي اجراء  ضد المخالفين إلاّ الآن  على أساس ان قيادة الوزارة غافلة قبل هذا التعميم المزور،،

٣- ارادوا ان يوصلوا للجميع ان هذا يعتبر  اعتراف من الاخ الوزير  بأن الاقسام بالشكل الذي يشن ضدها من فساد واستهتار، ، رغم ان  الاستقرار الامني الذي تشهده مناطقنا بفضل الله للأقسام دور كبير في حصوله، ولا ننكر ان هناك فاسدين،  إنما  ايضا على المتابع أن لا ينكر أيضا انه يتم اتخاذ الاجراءات القانونية ضد كل من ثبت ضده أي ادانة،

والاخوة في مركز الشكاوى على الرقم 189 قد حققوا في هذا الجانب الشيء الكبير، منذ تأسيس المركز إلى هذه اللحظة ، ولازالوا في مواصلة عملهم بانصاف، وشفافية، وبمسافة واحدة من الجميع.

٤- سيحصل أن  اي مواطن يبسر مخزن في أي قسم فمعنى ذلك ان الوزير يدعي فقط وتشن الدعايات باستمرا لماذا لم  يتم فصل مدير القسم الفلاني الذي كان احد افراده مخزن فيه،،

٥- موضوع مستقبلي وهو لتتسنى الفرصة لهم مستقبلا يعني بعد قبول الناس لهذا التعميم للنيل من اي قسم يريدون تشويهه والنيل من قيادة الوزارة في نفس الوقت، والقيادتين الثورية والسياسية ايضا.

فهو من باب دس السم في العسل ،،

فليتنبه الجميع ولا يقبل الا ما صدر  رسميا من وزارة الداخلية، وبطريقته الرسمية المعروفة.

 

والله من وراء القصد

المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية

العميد عبدالخالق محمد العجري

١٩ يوليو ٢٠٢٠م

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق