السقوط الاخير لهادي والإصلاح.. المكلا تدق آخرمسمار في نعش الشرعية والاخوان

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2020-07-19 | منذ 4 شهر

(المشكاة نت)- أخبار محلية:

يوماً عن يوم يزداد الخناق على جماعة الاخوان في اليمن (الاصلاح) وشكلت التظاهرات التي شهدتها، اليوم، محافظاتحضرموت ولحج وتعز صفعة جديدة تضاف الى الصفعات الموجعة التي تلقاها اخوان التحالف منذ 6 سنوات مضت..

حيث شهدت مدينة المكلاّ مركز محافظة حضرموت واحدة من أكبر التظاهرات الشعبية تلبية لدعوة المجلس الانتقالي الجنوبي والتنديد بالسياسات التي تنتهجها بعض قيادات ماتسمى بـ“الشرعية” الموالية للإخوان وقطر والتي تنتهج سياسة عدائية تجاه كل من يخالفها في الرأي..
واعتبر مراقبون التظاهرة الحاشدة ردّا على محاولات “تفريخ” مكونات جنوبية موالية لجماعة الإخوان وتقديمها كقوى فاعلة على الأرض في سياق سياسة ممنهجة لاستهداف المجلس الانتقالي والقوى المناهضة لإخوان التحالف.

كما شهدت محافظة تعز خروج مسيرة شعبية حاشدة في مؤشر على تحريك ورقة الشارع في سياق الصراع السياسي في اليمن وتصاعد الرفض لممارسات جماعة الاصلاح وتيار قطر النافذ داخل الحكومة.
وأكدت مصادر محلية في تعز مشاركة الآلاف من سكان منطقة الحجرية (جنوبي المحافظة) في المسيرة الجماهيرية التي شهدتها مدينة “التربة” وندد المشاركون فيها بمحاولات ميليشيات الحشد الشعبي التابعة للإخوان والمدعومة من قطر جر ريف تعز الجنوبي إلى مربع الصراع الإقليمي وعسكرة المناطق المدنية الآمنة وفرض واقع أمني وسياسي جديد.

مسيرتا حضرموت وتعز كشفتا أن هادي ومحسن وتنظيم الاخوان صاروا من الماضي وأصبح من سابع المستحيلات أن يكونوا جزءا من مستقبل اليمنيين لا في شمال الوطن ولافي جنوبه..
وجميع هذه التظاهرات كشفت بما لا يدع مجالاً للشك أن الشعب اليمني شمالاً وجنوباً يرفض سياسة الشرعية المزعومة لهادي والاخوان ومن على شاكلتهم وبقاءهم في المشهد السياسي مستقبلاً مجرد سلبطة سياسية مقززة.. ومثلت هذه التظاهرات سقوطاً مدوياً للشرعية المزعومة وآخر مسمار في نعش الاخوان..



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق