قيادي جنوبي يكشف المستور.. قوات الإنتقالي أنشئت وتسلحت بأمر من هادي

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2020-06-27 | منذ 1 أسبوع

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
كشف القيادي البارز في ما يسمى بالمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات، محمد الغيثي، عن مصدر تسليح قوات المجلس.
وقال نائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية في ما يسمى بالمجلس الانتقالي، محمد الغيثي، خلال حوار مع وكالة “سبوتنيك” الروسية، الجمعة، إن إنشاء جماعته وتسليحها كان “شرعيا” وبقرار من الرئيس المستقيل هادي.
وتحدث الغيثي عن اتفاق الرياض، وقال أنه لا يوجد شيء فيه ينص على تسليم المجلس لسلاحه، لكنه نص على اعادة الانتشار فقط.
وأكد الغيثي أن الوضع في المحافظات المحتلة تغير تماماً، مما يستدعي تحديث اتفاق الرياض، موضحاً أن ما تم مؤخراً ما هو إلا “هدنة مؤقتة ترتكز على ثلاث نقاط، وقف إطلاق النار ووقف التصعيد والعودة إلى اتفاق الرياض”.
وأضاف :”نحن الآن نتحدث عن اتفاق الرياض وتحديثه، وإيقاف التصعيد جاء نتيجة التحركات الشعبية الكبيرة في حضرموت وشبوة وهى داعمة للمجلس والإدارة الذاتية”.
ولفت الغيثي إلى أنه “لولا إيقاف التصعيد لكانت هناك ثورة شعبية ضد القوات القمعية التابعة لحكومة هادي في تلك المناطق التي يسيطر عليها حزب الإصلاح تحديدا”.
القيادي الانتقالي كشف أيضاً عن تمسكهم بضرورة تغيير حكومة هادي بشكل عاجل، معتبراً إياها “منتهية الشرعية والصلاحية”.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق