السعودية تقدم إغراءات كبيرة للانتقالي.. والأخير يبصم بمنح الرياض ما عجزت عن تحقيقه في عهدي "صالح" و "هادي"

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2020-06-18 | منذ 2 أسبوع

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
ذكرت مصادر سياسية مطلعة، اليوم الأربعاء، بأن السعودية أقنعت رئيس “الانتقالي الجنوبي”، التابع للامارات، عيدروس الزبيدي، المتواجد في الرياض، بمنحها ما عجزت عن تحقيقه بعهدي "صالح" و"هادي"..
وافادت المصادر ان الانتقالي قام بتوقيع عقد سري يقضي بمرور أنبوب النفط السعودي عبر محافظة المهرة، وصولا إلى ميناء نشطون الواقع على البحر العربي.
وأكدت المصادر أن السعودية قدمت وعودا مغرية لرئيس “الانتقالي الجنوبي” بدعمها لتوجهاته في انفصال اليمن، وتكوين دولة ما يسمى “الجنوب العربي”، برئاسة الزبيدي، وتقديم الدعم العسكري واللوجستي لمليشياته في طرد مسلحي”حزب الإصلاح” من أبين وشبوة، في حين لم توضح المصادر عن مدة العقد وأبرز بنوده.

وكشفت مصادر أخرى، في وقت سابق اليوم الأربعاء، عن توسع الاحتلال السعودي بالبسط على مساحات واسعة من الأراضي، وضمها إلى معسكر قواتها الواقع بالقرب من ميناء نشطون.
مبينة أن قوات الاحتلال السعودي ومليشياته استحدثت أمس الثلاثاء، نقاطا عسكرية بالقرب من منفذ شحن الحدودي مع سلطنة عُمان.
ولفتت المصادر أن استحداث النقاط العسكرية، جاءت بعد محاولة ضباط سعوديين تدخلهم في المهام الإدارية والفنية للمنفذ، وتهديد العاملين بالطرد باستخدام القوة.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق