آخر تطورات المعارك الدائرة في أبين.. سقوط قتلى وجرحى بعد تجدد الاشتباكات بين الانتقالي وقوات هادي وسقوط معسكرات جديدة

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2020-05-13 | منذ 2 أسبوع

(المشكاة نت)- أخبار محلية:

أفادت مصادر ميدانية، صباح اليوم الاربعاء، بتجدد المواجهات في محافظة أبين بين مليشيات هادي و مليشيا تابعة لما يسمى المجلس الانتقالي الجنوبي، وسط تحليق للطيران.
وذكرت المصادر أن المعارك العنيفة بين الجانبين تجددت بالقرب من قرن الكلاسي، بتبادل القصف بالمدفعية والاسلحة الثقيلة.
وأشارت المصادر الى أن الطيران حلق في سماء ‎شقرة ومناطق المواجهات شرقي مدينة زنجبار.
وكان مصدر عسكري، قال أمس الثلاثاء، أن 16 قتيلا وجريحاً من الطرفين سقطوا خلال المواجهات التي اندلعت الاثنين في المحافظة؛ اذ قتل جندي من قوات الجيش وأصيب خمسة آخرين، فيما سقط 10 قتلى وجرحى من مسلحي الانتقالي ووقع العشرات في الأسر.
وتشهد محافظة ابين مواجهات عنيفة بين مليشيات الانتقالي ومسلحي هادي والاصلاح، حيث أكدت مصادر محلية أن مسلحي الإصلاح سيطروا على معسكر “الطرية” في منطقة الشيخ سالم، أكبر معسكرات مليشيات الانتقالي، الواقع شرق مدينة زنجبار عاصمة المحافظة، بعد سيطرتهم على معسكر حيدر السيد، بكامل عدته وعتاده.
وأكدت مليشيا هادي المدعومة من الاصلاح التقدم صوب زنجبار عاصمة أبين خلال الساعات المقبلة، مطالبة مليشيا "الانتقالي" بالانسحاب من المدينة بهدف تجنيب المدنيين أي خسائر محتملة.

في حين ذكرت أنباء محلية أن عدداً من مشايخ أبين يقودون وساطة قبلية من أجل تأمين خروج قيادات مليشيات الانتقالي من مدينة زنجبار بسلاحهم الشخصي، وترك الأسلحة الثقيلة، مع اشتداد المواجهات في محيط المدينة.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق