هجوم انتحاري في كابول استهدف احتفالاً بحضور مرشح الرئاسة الافغاني يخلف 56 قتيلاً ومصاباً

المشكاة نت - اخبار دولية:
2020-03-06 | منذ 4 أسبوع

 

المشكاة نت - اخبار دولية:

ارتفع عدد ضحايا الهجوم الذي استهدف، اليوم الجمعة، احتفالا حضره سياسيون أفغان بينهم المرشح الرئاسي، عبد الله عبد الله، إلى 27 قتيلا و29 مصابا.

وذكر متحدث باسم وزارة الصحة الأفغانية أن عدد القتلى في هجوم ارتفع إلى 27 قتيلا و29 مصابا، مضيفا أن العدد قد يرتفع.

من جهته قال المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، نصرت رحيم: إن هجوما على فعالية في كابول كان يتواجد السياسي البارز عبدالله عبدالله، أسفر عن مقتل 27 شخصا وإصابة 29 آخرين بجراح، مشيرة إلى أن عبدالله لم يصب بأذى.

ووفقا لما أفادت قناة طلوع نيوز، فإن قوات الأمن قامت بتطهير اثنين من المباني الثلاثة التي تم شن الهجوم منها.

وقال فريدون كوازون، المتحدث باسم عبد الله، إن «الهجوم بدأ بصوت مرتفع يبدو أن صاروخ سقط في المنطقة، عبد الله وبعض السياسيون الآخرون غادروا دون أن يتعرضوا لأي أذى».

وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية نصرت رحيمي قد أعلن في وقت سابق إصابة “18 شخصاً في الهجوم على احتفالية كابول”، مشيراً إلى أن قوات خاصة توجهت إلى المنطقة على الفور.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

الأكثر قراءة خلال 24 ساعة