مؤسسة فاطمة الزهراء تعزي الشعبين الايراني والعراقي في استشهاد اللواء قاسم سليماني وابو مهدي المهندس

(المشكاة نت)- خاص:
2020-01-03 | منذ 3 شهر

(المشكاة نت)- خاص:

تتقدم مؤسسة فاطمة الزهراء الثقافية الاجتماعية التنموية الخيرية ومكتب السيد احمد محمد صباح رئيس مجلس الادارة بأصدق التعازي وعظيم المواساة لمرشد الثورة الايراني علي خامنئي ورئيس الجمهورية الايرانية وكأفة الشعب الايراني والشعب العراقي في استشهاد المجاهد الكبير اللواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس والشهيد الحاج ابومهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي في غارة امريكية غادرة استهدفتهما ورفاقهما فجر اليوم الجمعة بمطار بغداد..
فيما يلي نصها:

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله القائل: (ومن المؤمنين رجالاً صدقوا ماعاهدوا الله عليه, فمنهم من قضا نحبه ومنهم من ينتظر ومابدلوا تبديلا) صدق الله العظيم..

الاخ/ مرشد الثورة الاسلامية الايرانية سماحة السيد علي خامنئي الاكرم.
الاخ/ الرئيس حسن روحاني رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية.
الاخوة / قيادات وعلماء المرجعية الاسلامية..
الشعب الايراني
الشعب العراقي

تلقينا ببالغ الأسف والحزن العميق نبأ استشهاد القائد المجاهد اللواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس ومعه الشهيد ابو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي ورفاقهما في غارة امريكية جبانة استهدفتهم فجر اليوم الجمعة بمطار بغداد..

إننا في مؤسسة فاطمة الزهراء عليها السلام نعبر عن حزننا العميق لهذا الخبر المؤلم والذي نعتبره ليس استهدافاً للشعب الايراني والعراقي فقط وانما استهدافاً لكافة شعوب محور المقاومة في المنطقة..

إن شعوب المنطقة بعد استشهاد القائد سليماني ومعه المهندس يعتبرون دماء هؤلاء القادة الذين أفنوا حياتهم في خدمة قضايا محور المقاومة والدفاع عن الحق سيشكل طريقاً ينير درب كل من سار معهم في هذا النهج، وسيعزز في نفوس الاجيال القادمة من المقاومين الشرفاء، الإصرار والعزيمة بكل ما يلزم من أجل وضع حد للسياسات العدوانية التي تنتهك حقوق الشعوب وسيادة الدول، والتي دأبت الولايات المتحدة على انتهاجها في منطقتنا..
كما تدعو المؤسسة الأحرار في العراق بالوقوف في خندق واحد واعلان الجهاد بمايضمن تطهير العراق من دنس الامريكان واذنابه في المنطقة.

ونحن بهذا المصاب الجلل نتقدم لكم ولكافة شعوب محور المقاومة الابطال بأصدق التعازي والمواساة, سائلين المولى عز وجل ان يتغمد ارواح الشهداء بواسع الرحمة والمغفرة ويتقبلهم بين الانبياء وعباده الصالحين في جنات النعيم وان يهلمكم وذويهم الصبر والسلوان..
إنا لله وإنا اليه راجعون.. وحسبنا الله ونعم الوكيل..

صادر عن:
مكتب السيد/ احمدمحمدصباح
رئيس مجلس ادارة مؤسسة فاطمة الزهراء الثقافية الاجتماعية التنموية الخيرية



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق