سفير الصين الشعبية يبعث رسالة للحوثي يوضح فيها عما يثار بشأن قضية مسلمي شينجيانغ الصينية

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2019-12-26 | منذ 7 شهر

(المشكاة نت)- أخبار محلية:

أكدت جمهورية الصين أنها “ستواصل جهودها لحماية حرية الاعتقاد الديني لكل القوميات الصينية، وأنها لن تسمح لأي دولة بالتدخل في الشؤون الداخلية الصينية واستغلال قضية شينجيانغ الصينية، مثلما لن تسمح بزعزعة علاقات الصداقة بين الصين واليمن وغيره من الدول العربية والإسلامية”.
وذكرت (وكالة الصحافة اليمنية) أنه جاء ذلك في رسالة بعثها سفير جمهورية الصين الشعبية لدى اليمن، كانغ يونغ، إلى عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، أكدت “مواصلة الحكومة الصينية لجهودها بشأن السلام في اليمن، وتمتين العلاقات الصينية اليمنية”. وتضمنت إيضاحا عمَّا يثار بشأن قضية شينجيانغ الصينية.
وقال السفير كانغ يونغ: إن “حكومة الصين ترعى الحرية الدينية لقومية الويغور، وما يشاع في وسائل الإعلام هو كثير من الأكاذيب والأخبار المزيفة عن القضية”. متهما “الولايات المتحدة والدول الغربية بالوقوف وراء الهجمة الإعلامية على بلاده للإضرار بعلاقة الصين واليمن والدول العربية والإسلامية”.
وأوضح في رسالته للحوثي أن “الحكومة الصينية ظلت تمارس السياسة العادلة نحو الأقليات، وتدعو إلى التضامن والمساعدة المتبادلة بين مختلف القوميات، وتحترم وتحمي حقوق الأقليات الصينية في اختيار الأديان وعاداتها وتقاليدها”. مؤكدا أنها “ستواصل جهودها لحماية حرية الاعتقاد الديني لكل القوميات الصينية”.
يذكر أن الصين من أكبر وأهم الدول التي عارضت تحالف الحرب على اليمن الذي تقوده السعودية والإمارات بدعم أمريكي بريطاني مباشر منذ 26 مارس 2015م، كما اعترضت على قرار مجلس الأمن الدولي رغم 2216 الذي يسوغ للتحالف السعودي شن الحرب وفرض الحصار على اليمن، ولم تصوت عليه.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق