رئيس الفريق الوطني للتواصل الخارجي : العدوان نفذ 7 الآلاف و628 عملية عدائيه في أكتوبر الماضي

المشكاة نت- اخبار محلية:
2019-12-09 | منذ 1 شهر

 

المشكاة نت- اخبار محلية:

قال رئيسُ الفريق الوطني للتواصل الخارجي، الدكتور أحمد العماد: “إن اليدَ الطولى للنظام السعودي في السلك الدبلوماسي اليمني التي كانت تحدّدُ له أجندته قطعت اليوم”.

وأوضح العماد خلال حفل تكريم نشطا التواصل اليمن في الخارج، أن هؤلاء النشطاء يقومون بواجبهم في الذود عن اليمن ويقاومون إغراء السفارات.. مشيراً إلى أن ناشطي اليمن تعرض للسجن والفصل من أعمالهم.. كما تعرضوا للمضايقات على خلفية أنشطتهم التطوعية في إيصال مظلومية اليمن للرأي العام العالمي.

وأضاف “نشطا اليمن في الخارج نظموا 115 فعالية مابين وقفة وتظاهرة وندوة ومعرض صور من أغسطس وحتى مارس 2019 في أمريكا وكندا وأوروبا”.. متوجهاً بالشكر القائد الثوري السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي.

من جانبه، أوضح نائب رئيس الوزراء لشئون الدفاع والأمن جلال الرويشان أن الفريق اليمني للتواصل الخارجي يمثل اليوم أحد أهم الحلقات لكسر الحصار السياسي والدبلوماسي على الشعب اليمني.

وقال: “عندما وصلنا السويد قبل عام كان في استقبال المرتزقة السفيرين الإماراتي والسعودي وفي استقبال الوفد الوطني شرفاء اليمن في الخارج والذين ذللوا لنا الصعاب”.. لافتاً إلى أن عاماً مضى على اتفاق السويد وكان المفترض أن تكون المرحلتين الأولى والثانية من عملية إعادة الانتشار قد أنجزت ولكن قوى العدوان تماطل وتواصل الخروقات.

ودعا الرويشان المجتمع الدولي ومجلس الأمن إلى الضغط لوقف العدوان على اليمن ورفع الحصار وفتح مطار صنعاء وفك حصار موانئ اليمن.

من جهته ذكر رئيس مجلس الشورى محمد العيدروس أن المجلس وجه رسائل عدة للأمم المتحدة أوضح خلالها مبادرة الرئيس المشاط لوقف العدوان على بلدنا وأهمية تلك المبادرة لبناء السلام..مشيداً بالشخصيات اليمنية في الخارج من رفضت الارتزاق وتتواصل بالحكومة في صنعاء للقيام بواجبها في توضيح الحقائق للعالم.

عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي أكد بدوره أن اليمن يمتلك أسلحة حديثه كما أعلن وزير الدفاع.. قائلاً: “نحن نجنح للسلم من موقع القوة وعلى الأعداء فهم ذلك” مثمناً انتصارات الجيش واللجان الشعبية.. شاكراً لناشطي اليمن في الخارج إيصال صوت اليمن إلى العالم.

بدوره، أوضح مدير عام النقل الجوي بالهيئة العامة للطيران المدني الدكتور مازن الصوفي، أن الأمم المتحدة أظهرت تقاعساً في الضغط على تحالف العدوان لرفع الحصار عن مطار صنعاء.

وأشار إلى أن نشطاءَ يمنيين وعرباً في الخارج يسجّلون مواقفَ مشرفة في الضغط لرفع الحصار عن مطار صنعاء بموازاة تخاذل أممي وعجز مجلس الأمن.. مضيفاً أن 12 منظمة دولية إنسانية وحقوقية تعتبر الحصار على المطار الرئيسي في اليمن جريمة لا تُغتفر.

وقال: “المجلس النرويجي طالب بإعادة فتح مطار صنعاء واعتبر إغلاقه بمثابة إعاقة لوصول المساعدات.. لافتاً إلى أن تقارير وبيانات منظمة هيومن رايتس ووتش وأطباء بلا حدود والصليب الأحمر دعت إلى إعادة فتح مطار صنعاء بصورة عاجلة.

وأوضح نائب وزير المغتربين زايد الريامي أن 95 % من تحويلات المغتربين تأتي عبر مكاتب الصرافة وتنفق في المواد الاستهلاكية.. داعياً لاستكمال إنشاء بنك المغتربين لتسهيل وتأمين استثمارات المغترب اليمني في بلده وبما يحقق الفائدة الاقتصادية.

وكشف تقرير فريق التواصل خلال أكتوبر 2019 أن تحلف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي الغاشم نفذ 7 الآلاف و628 عملية عدائيه شملت الغارات الجوية والقصف الصاروخي والمدفعي على البلاد.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق