مساعد المدعي العام الإيراني يتهم السعودية بتمويل حملة الاضطرابات في إيران

المشكاة نت - اخبار دولية:
2019-11-24 | منذ 2 أسبوع

 

المشكاة نت - اخبار دولية:

قال جاويدنيا مساعد المدعي العام الإيراني لشؤون الفضاء الافتراضي خلال كلمة له في مدينة نطنز في محافظة أصفهان وسط البلاد اليوم الأحد، إنه خلال الاضطرابات الأخيرة التي شهدتها إيران كانت هناك ثلاث منصات نشطة تتبع منظمة مجاهدي خلق المعارضة وتنشط من ألبانيا والسعودية و»دول الهيمنة»، مضيفا أن السعودية تحملت جزءا هاما من تمويل الحملة ضد إيران.

واتهم جواد جاويدنيا السعودية، بتوجيه وتمويل جزء هام من الاضطرابات وأعمال الشغب التي شهدتها مدن إيرانية الأسبوع الماضي.

وأضاف جاويدنيا أن الفضاء الافتراضي يشكل اليوم «الخط الأول للدفاع عن البلاد»، مشيرا إلى أن «العدو نظم صفوفه لشن الحرب على إيران عبر الإنترنت، وعندما قطعت إيران خدمة الإنترنت تلقى العدو ضربة كبيرة، ولو استمر الفضاء الافتراضي المعادي لاستمرت الاضطرابات».

وأكد جاويدنيا على ضرورة إيجاد «شبكة وطنية إيرانية مستقلة للمعلومات والإنترنت»، لتكون سدا أمام تغلغل العدو للحيلولة دون أي اضطرابات، وقطع للإنترنت العالمي.

وأضاف أنه ينبغي تجفيف جذور الفضاء الافتراضي الخارجي في إيران، لأن هدف العدو في هذا الفضاء هو التغلغل والتجسس وتجنيد العملاء لوضع الشعب في مواجهة مع النظام.

من جهة أخرى أعلن محسن رضائي، أمين جهاز تشخيص مصلحة النظام أن الأجهزة الأمنية ستقوم قريبا بالكشف عن معلومات جديدة عن العناصر الرئيسية المحرضة على أعمال الشغب الأخيرة وعلاقاتها مع خارج البلاد.

وكانت الحكومة الإيرانية قد توعدت أمس السبت بــ»رد حازم» على دول في المنطقة ستثبت وقوفها وراء موجة الاحتجاجات التي شهدتها إيران مؤخرا.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق