شركة النفط تتهم الامم المتحدة بالتواطؤ مع تحالف العدوان في احتجاز السفن ووصول شحنة ديزل إلى ميناء الحديدة

المشكاة نت - اخبار محلية:
2019-11-10 | منذ 2 أسبوع

المشكاة نت - اخبار محلية:

وجهت شركة النفط اليمنية في العاصمة صنعاء اتهاما مباشرا للأمم المتحدة بأنها لا تهتم بحقوق الشعب اليمني في الحصول على مقومات الحياة قدر اهتمامها بتأمين احتياجات بعثات منظماتها إلى اليمن من المشتقات النفطية. ما يجعلها متواطئة مع التحالف في احتجاز سفن المشتقات النفطية وحرمان اليمنيين منها.

وأعلنت شركة النفط في بيان لها ليل السبت “وصول سفينة ‘بالومار’ إلى غاطس ميناء الحديدة وعلى متنها “4,828” طنا من مادة الديزل تخص منظمة الأمم المتحدة”.

وقالت الشركة : إن “منظمة الأمم المتحدة لا تهتم بحقوق المواطن اليمني كما تدعي وإنما تهتم بإدخال السفن التابعة لها وتوفير المواد البترولية لموظفي بعثاتها”.

 

وأعلنت شركة النفط اليمنية أن سفينة محملة بشحنة ديزل تابعة للأمم المتحدة وصلت إلى غاطس ميناء الحديدة أمس السبت.

وأوضحت الشركة في بيان أن السفينة «بالومار»، التي تحمل أربعة آلاف و828 طناً من الديزل والتي تخص منظمة الأمم المتحدة، وصلت إلى غاطس الميناء في حين لاتزال السفن النفطية التي تخص الشعب اليمني محتجزة لدى تحالف العدوان في عرض البحر منذ أكثر من 35 يوماً.

وأكدت الشركة أن تحالف العدوان يحتجز ثماني سفن تحمل على متنها 53 ألفاً و321 طناً من البنزين، و145 ألفاً و327 طناً من الديزل.

واعتبر البيان أن هذا الأمر يؤكد أن الأمم المتحدة لا تهتم بحقوق المواطن اليمني كما تدعي، وإنما تهتم بإدخال السفن التابعة لها.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق