الحشود الملايينية ترعب العدوان وتصيب اعلامه بالذعر والتخبط

المشكاة نت- تقرير خاص:
2019-11-10 | منذ 1 أسبوع


المشكاة نت- تقرير خاص:

أصيبت دول العدوان بالرعب بسبب الحشود الملايينية التي امتلأت بها ساحة السبعين بأمانة العاصمة صنعاء وساحات بعض محافظات الجمهورية.. والذي كان الحضور المشرف الحدث الابرز ليوم الـ12 من ربيع الاول ذكرى ميلاد خير البرية محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم..
حيث تابعت قنوات فضائية ومواقع ووكالات إخبارية عربية وعالمية للفعالية الاحتفائية ونقلت بعض القنوات الفضائية في بث مباشر لخطاب قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي الذي ألقاه عصر اليوم بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.. الذي تطرق السيد عبد الملك في خطابه إلى عدد من المواضيع الهامة على الساحتين المحلية والإقليمية أبرزها توجيهه دعوة للنظام السعودي بوقف العدوان والحصار متوعدا إياه بمواجهة مخاطر كبيرة في حال الاستمرار في عدوانه وحصاره، كما جدد على موقف الشعب اليمني في العداء لإسرائيل ككيان غاصب باعتباره موقف مبدئي إنساني أخلاقي والتزام ديني، مؤكدا أن"شعبنا لن يتردد في إعلان الجهاد ضد العدو الإسرائيلي وتوجيه أقسى الضربات ضد الأهداف الحساسة لكيان العدو إذا تورط العدو في أي حماقة ضد شعبنا".

وقالت وكالة الاناضول في وصفها للحشود الملايينية ان صنعاء اصطبغت باللون الاخضر ووصفت الحشود بالضخمة من الانصار واعتبرت هذه الحشود انما هي رسالة للتحالف..

وذهب الكثير من ابواق العدوان الى الاعتراف مجاهرة بقوة انصار الله في الميدان وفي الشارع وتطرق البعض منهم الى الانتصارات الميدانية التي حققها الجيش واللجان الشعبية والى الحضور الكبير للشعب اليمني اليوم ومساندته للحوثيين..
وذهب بعضهم الى كيل الاتهامات لتحالف العدوان بإيصال الوضع الى ما وصل اليه.. فيما ذهب آخرون للتهجم على ما تسمى بالشرعية المزيفة التي أحرقت الورقة الرابحة -في اشارة منهم الى الشعب اليمني- وارتكاب فضائع وجرائم حرب بحقه..

وجن جنون وزير الاعلام في حكومة المرتزقة بالرياض بعد مشاهدته الملايين في محافظات الجمهورية حيث عاد الى تكرار مقولته الشهيرة منذ بداية العدوان والمعروفة لدى الجميع وهي انه يلجأ في كل زنقة إلى المراهنة على الشارع ونسي أن ما جعله يجن اليوم هو الشارع نفسه الذي اخرجه وزمرته الفاسدة فاراً نحو الخيانة والعمالة وبيع الوطن بثمن بخس كعادته.. وان الشارع خرج اليوم ليقدم رسالته له وللخونة أمثاله ولتحالف العدوان أن في اليمن رجال صامدين مجاهدين لايساومون بالوطن, أشداء على العدوان رحماء بينهم..

ولجأت بعض مواقع وقنوات العدوان الى خلق الافتراءات الكاذبة والتي دأبت عليها منذ بداية العدوان..
وادعت في تلفيقاتها وهرطقاتها المزيفة الى اجبار بعض سكان المحافظات كذمار والمحويت وحجة وعمران والحديدة لحضور المهرجان المليوني الذي اقيم في العاصمة صنعاء.. دون دراية من تلك المواقع بأن الاحتفالات عمت ايضاً تلك المحافظات نفسها وكان الحضور فيها مشرف وكبير, فصنعاء ليست بحاجة الى اجبار او ارغام الناس بحضور اي احتفائية مناسباتية ففيها من كل انحاء الجمهورية رجال أبو إلا ان يكونوا في صف الوطن ومع من يدافع عن الارض والعرض.. وتناست تلك المواقع في الوقت ذاته أن اليمنيون يحبون الرسول الاعظم اكثر من انفسهم واولادهم وانهم متمسكون بدينهم ووطنيتهم ومبادئهم ولن يكونوا يوماً مرحبين بالأعداء والخونة..



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق