هيئة الزكاة تطلق مشاريع بأكثر من 9 مليارات ريال بمناسبة المولد النبوي الشريف

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
2019-11-07 | منذ 2 أسبوع

(المشكاة نت)- أخبار محلية:
نظمت الهيئة العامة للزكاة اليوم الخميس ، بصنعاء فعالية مركزية احياءً بمناسبة المولد النبوي الشريف وتطلق مشاريع خاصة بمصارف زكاة ” الفقراء، المساكين ، الغارمين، في سبيل الله ” بتكلفة أكثر من 9 مليارات ريال تحت شعار “إقامة فريضة .. وإحياء شعيرة”.
وفي الفعالية التي حضرها رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد المتوكل ورئيس المحكمة العليا القاضي عصام السماوي ونائب رئيس مجلس النواب عبدالسلام هشول زابية ونائب رئيس مجلس الشورى محمد البخيتي ونائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية محمود الجنيد وعضو مجلس الشورى خالد المداني ووزير المالية شرف الكحلاني ووزير الأوقاف والإرشاد نجيب العجي ووزير الداخلية اللواء عبدالكريم الحوثي وأمين العاصمة حمود عباد، أكد رئيس الهيئة العامة للزكاة الشيخ شمسان أبو نشطان حرص الهيئة على إحياء ذكرى ميلاد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بمشاريع زكوية لا تقل عن عشرة مليارات ريال.
وأشار إلى أن من أهم هذه المشاريع صرف المساعدات المالية للفقراء والمساكين في عموم محافظات الجمهورية بتكلفة سبعة مليارات و500 مليون ريال، ضمن مشروع الـ500 ألف أسرة الأشد فقرا, منها 86 ألف أسرة بأمانة العاصمة بمبلغ مليار و 290 مليون ريال.
وقال ” نستشعر عظمة رسول الله ونحتفل بميلاده وفي أوساطنا 100 من الغارمين من مختلف المحافظات تكفلت الهيئة العامة للزكاة الإفراج عنهم اليوم بتكلفة 250 مليون ريال “.
ولفت إلى أن الهيئة ستطلق أيضا مشروع كفالة خمسة آلاف يتيم من أبناء الشهداء على مدار العام في عموم محافظات الجمهورية بتكلفة 600 مليون ريال, ومشروع توزيع المساعدات العينية والملابس والبطانيات لقرابة ثلاثة آلاف من أسرى العدو المغرر بهم بتكلفة 46 مليون ريال .
واستعرض رئيس الهيئة العامة للزكاة، مشاريع الهيئة التي دشنتها ضمن مشاريع المولد النبوي الشريف والتي تمثلت في توزيع المساعدات المالية لعدد 25 ألف أسرة بمحافظة حجة بمبلغ 375 مليون ريال, وتوزع المساعدات الغذائية للجرحى بتكلفة 350 مليون ريال, والعرس الجماعي لعدد 33 عريسا من الأيتام وكذا مشاريع التمكين الاقتصادي لدار رعاية الأيتام بتكلفة 51 مليوناً و275 ألفاً ريال, ومشروع تنفيذ أربعة مخيمات طبية مجانية في أربع محافظات بتكلفة 20 مليون ريال.
وكشف الشيخ أبو نشطان أن الهيئة العامة للزكاة نفذت خلال عام منذ إنشائها عشرات المشاريع ضمن صرف الزكاة في مصارفها الشرعية بما لا يقل عن 14 مليار و 200 مليون ريال.
وثمن اهتمام ومتابعة قائد الثورة السيد عبدالملك بن بدر الدين الحوثي ورئيس المجلس السياسي الأعلى فخامة الأخ المشير مهدي المشاط، لمصارف ومشاريع الزكاة وتحقيق المقاصد الشرعية التي فرضت من أجلها الزكاة.

من جانبه أشاد مفتي الديار اليمنية العلامة شمس الدين شرف الدين بما قامت به الهيئة العامة للزكاة من جهود وما نفذته من مشاريع في إطار المصارف الشرعية للزكاة.
وأشار إلى أهمية الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وآله وسلم الذي أخرج الأمة من الظلمات إلى النور.. مشددا على أهمية تجسيد مبادئ وأخلاق النبي الكريم قولا وعملا.
واستهجن من يدعون أن إحياء هذه المناسبة بدعه في حين أن تعظيم النبي عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم من الواجبات.. لافتا إلى أن البدعة هي قتل الأطفال والنساء والأبرياء وقصف البيوت والمساجد والأسواق وصلات العزاء والمناسبات.

بدوره أكد وكيل الهيئة العامة للزكاة علي السقاف أن أحياء الهيئة لذكرى مولد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تجسيد الاقتداء بالرسول الكريم قولا وعملا من خلال إطلاق مشاريع تستهدف الفقراء والمساكين وبقية المصارف في عموم محافظات الجمهورية.
وأشار إلى أن الهيئة من خلال مصارف الزكاة الشرعية تستهدف إغاثة الملهوف وإطعام الجائع والافراج عن الغارمين والمعسرين وتعين سبيل الله وغيرها من المصارف الشرعية.

وألقيت في الفعالية كلمة عن الغارمين من أيمن الجعبي، ثمن فيها دور قائد الثورة والهيئة العامة للزكاة في الإفراج عن الغارمين في ذكرى مولد رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله وسلم.

تخلل الفعالية عرض حول أنشطة وبرامج ومشاريع الهيئة العامة للزكاة خلال عام التي بلغت كلفتها أكثر من 14 مليار ريال، كذا عرض عن مشاريع المولد النبوي الشريف, وقصيدة للشاعر معاذ الجنيد وفقرة انشادية عبرت عن المناسبة.

حضر الفعالية وكلاء الهيئة العامة للزكاة ووكلاء أمانة العاصمة ومسؤولين وعلماء وشخصيات اجتماعية ومدراء عموم فروع إدارات الهيئة العامة للزكاة.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق