إيران تبدأ بحقن الغاز في أجهزة الطرد المركزي تمهيداً لتنفيذ الخطوة التالية

(المشكاة نت)- أخبار دولية:
2019-11-06 | منذ 2 أسبوع

(المشكاة نت)- أخبار دولية:
تم اليوم الأربعاء نقل خزان يحتوي على 2000 كغ من غاز "السداسي فلوريد اليورانيوم" (UF6) إلى منشاة فوردو لتخصيب اليورانيوم، وذلك تمهيدا لتنفيذ الخطوة الرابعة من تقليص التزامات إيران إزاء الاتفاق النووي.
وقالت المنظمة الوطنية للطاقة النووية الإيرانية: إنه تنفيذا لا يعاز رئيس الجمهورية وقرار المجلس الأعلى للأمن القومي، تم نقل خزان بزنة 2800 كغ، مزود بنحو 2000 كغ من غاز الـ UF6، وذلك تحت اشراف مراقبي الوكالة الدولية للطاقة الذرية من "مجمع الشهيد أحمدي روشن بمدينة "نطنز (في محافظة اصفهان – وسط) إلى منشاة فوردو لتخصيب اليورانيوم.
وفي ذات السياق أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي، أنه ستبدأ في الساعة 12 ليلا من اليوم الأربعاء (8:30 ت غ مساء)، عملية ضخ الغاز في أجهزة الطرد المركزي في منشأة فوردو النووية.
وقال کمالوندي في تصريح صحفي قمنا قبل ثلاث ساعات بنقل خزان بزنة 2800 كيلوغرام يحتوي على نحو 2000 كغم من غاز سادس فلورايد اليورانيوم " UF6" تحت إشراف مراقبي الوكالة الدولية للطاقة الذرية من "نطنز" إلى "فوردو" (في قم المقدسة جنوب طهران).
وأضاف، كان من المقرر وبحسب الاتفاق النووي أن لا تجري عمليات تخصيب اليورانيوم في منشأة فوردو النووية، عملية تخصيب اليورانيوم تشتمل على عدة مراحل أولها نقل شحنة الغاز إلى الموقع وقد تم ذلك، والمرحلة الثانية هو إيصال الغاز إلى خطوط التغذية، وباقي المراحل سيتم تنفيذها خلال الساعات المقبلة.
وأكد كمالوندي أن إيران تمتلك تقنية دورة إنتاج الوقود النووي بالكامل بداية من الاستخراج وحتى عملية التخلص من النفايات.
وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قد أعلن أمس الثلاثاء بدء "الخطوة الرابعة" لخفض التزامات إيران في إطار الاتفاق النووي، اعتبارا من اليوم الأربعاء، بواسطة ضخ الغاز إلى أجهزة الطرد المركزي في منشاة فوردو، مؤكدا في الوقت نفسه أن هذه الخطوة على غرار الخطوات السابقة الثلاث يمكن التراجع عنها شرط أن يعود شركاء الاتفاق النووي إلى تعهداتهم.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق