تصاعد خروقات العدوان بعد ساعتين من تثبيت نقطة المراقبة الخامسة في الحديدة

المشكاة نت- أخبار محلية:
2019-10-27 | منذ 3 أسبوع



المشكاة نت- أخبار محلية:
تواصل قوى تحالف العدوان خرق اتفاق وقف اطلاق النار في الحديدة ، مستهدفة المصانع ومنازل المدنيين في الأحياء السكنية والقرى الريفية في الحديدة.
وقالت مصادر محلية أن قوى تحالف العدوان لم تمهل اتفاق تثبيت نقطة المراقبة الخامسة، أقل من ساعتين، قبل أن يعود الطيران التجسسي، وعمليات القصف بالمدفعية، إلى عادته باستهداف الاحياء والقرى السكنية في الحديدة .
وقد أخذت وتيرة خروقات تحالف العدوان تسجل تصاعداً ملحوظاً بحسب أهالي مدينة الحديدة، وصل اليوم السبت إلى درجة استهداف قارب صيد، في سواحل الحديدة، دون يعرف حجم الضحايا من الصيادين حتى اللحظة، وذلك بعد مرور ثلاثة أيام على اتفاق وضع نقطة مراقبة وقف اطلاق النار الخامسة .
مصدر أمني أفاد أن قوى تحالف العدوان استهدفت بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة أحد المصانع شرق مدينة التحيتا.
واشار المصدر إلى أن قرية “البلاكمة” ومنطقة “الفازة” بمديرية التحيتا، تعرضت هي الأخرى لقصف بصواريخ الكاتيوشا وقذائف المدفعية والأسلحة الرشاشة.
وبحسب المصدر ، فقد قصفت قوى تحالف العدوان قرية “الكوعي” في أطراف مدينة الدريهمي المحاصرة بسبع قذائف هاون.
وكان طيران تحالف العدوان استهدف في وقت سابق اليوم قارب أحد الصيادين في ساحل رأس عيسى بغارة جوية ، بالتزامن مع تصعيد مكثف لتحليق مقاتلات التحالف الحربية والتجسيية في أجواء مدينة الحديدة.
وكانت قوى تحالف العدوان قد صعدت أمس الجمعة من خلال قصف المدنيين وممتلكاتهم بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة  في مديريات حيس والتحيتا واطراف مدينة الدريهمي المحاصرة.
الجدير بالذكر أن الفريق المشترك للاشراف على تنفيذ اتفاق السويد الخاص بـ”الحديدة” كان توصل الأربعاء الففائت إلى اتفاق تثبيت نقطة المراقبة الخامسة لوقف اطلاق النار، باشراف بعثة الأمم المتحدة وتضمن الاتفاق، وايقاف أي اعمال عدائية من الطرفين، ووقف الطيران الحربي بمختلف اشكاله في أجواء محافظة الحديدة، أو القيام بأي تعزيزات أو استحداث متارس من قبل الطرفين.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق