لا مجال لأي خطأ لليفربول.. ورقم يوحي بانتهاء معاناة صلاح الليلة

2019-04-06 | منذ 8 شهر

محمد صلاح

يدخل ليفربول مباراته اليوم ضد ساوثهامبتون في المرحلة 33 من الدوري الإنجليزي، مدركا أن أي تعثر قد يعني ابتعاد حلم لقب طال انتظاره منذ 1990، لاسيما في ظل الأداء الذي يقدمه سيتي.
ويسعى فريق المدرب الألماني يورغن كلوب لاستعادة الصدارة مجددا من مانشستر سيتي، الذي عاد إلى المركز الأول الأربعاء الماضي، بتحقيق فوزه الثامن تواليا في الدوري، بتغلبه على كارديف سيتي 2-0.
وبات فريق المدرب الإسباني بيب غوارديولا متصدرا للـ"البريمير ليغ" بفارق نقطة عن "الريدز" مع مباراة مؤجلة في جعبته.
وعلى ليفربول تفادي تكرار سيناريو مباراته الأخيرة الأحد الماضي على أرضه ضد توتنهام، حين كان في طريقه إلى تعادل مكلف لو لم يقف الحظ إلى جانبه في الدقيقة الأخيرة، عندما أخطأ حارس توتنهام هوغو لوريس في التقاط كرة رأسية من المصري محمد صلاح، فأفلتت منه وارتدت من قدم مدافعه البلجيكي توبي ألديرفيلد بالخطأ إلى مرماه.
سيواجه ليفربول خصما شرسا يصارع من أجل تجنب الهبوط، كونه يحتل حاليا المركز السادس عشر بفارق 5 نقاط عن كارديف الثامن عشر.
وفاز ساوثهامبتون بمباراتيه الأخيرتين ضد توتنهام 2-1، بعدما كان متخلفا حتى ربع الساعة الأخير، وبرايتون 1-0 خارج ملعبه، لكنه خسر مواجهاته الثلاث الأخيرة مع ليفربول بمجموع ثمانية أهداف نظيفة، بينها أربعة للمصري صلاح، الذي يأمل في أن يسعفه تألقه السابق ضد هذا الفريق، في فك صومه عن التهديف في المباريات الثماني الأخيرة.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق