إغلاق أسواق القات "زاد الطين بلة"
2020-04-07 | منذ 1 سنة    قراءة: 182
محمد صالح حاتم
محمد صالح حاتم

بقلم / محمد صالح حاتم.

من ضمن القرارات التي اصدرتها اللجنة العليا لمكافحة الاوبئة اغلاق اسواق القات في العاصمة صنعاء للتخفيف من الأزدحام ونقلها إلى اماكن مفتوحة كأجراء وقائي واحترازي لمواجهة فيروس كورونا .
أسواق القات والتي تنتشر بكثرة في العاصمة صنعاء وبقية المحافظات،وبشكل عشوائي في الشوارع والجولات ،وتسبب الزحمة والأختناقات المرورية في الشوارع والطرقات،لم تستطع الحكومات والسلطات المحلية المتعاقبة ايجاد حل ّلها منذ زمن.
وعندما جاء قرار اللجنة العليا لمكافحة الأوبئة بأغلاق اسواق القات زادت العشوائية،ولم يحل ّالمشكلة ،بل" زاد الطين بلة " وأوجد عدت مشاكل بيئية وصحية ومرورية ،وستكون له نتائج عكسية،وكوارث ستحصل لايحمد عقباها لاسمح الله اذا ظهر فيروس كورونا.
فبائعي القات بعد اغلاق الأسواق اصبحوا يبيعون على ابواب هذة الاسواق،وفي الشوارع والارصفة يفترشون الأرض بين الاتربة والغبار والقمامة والأوساخ خاصة ًونحن في بداية موسم هطول الأمطار ،والكل يعلم كيف تكون شوارعنا ايام الأمطار.
وانت تنظر الى اسواق القات البديلة، والزحمة الشديدة التي تتواجد فيها،وعدم التنظيم،وقطع الطرقات والشوارع، والصياح والمشاكل التي تظهر بين من يدعون احقيتهم في تحصيل رسوم الأسواق،ومن يرفض بدعوى أنهم في شارع عام ملك للدولة وليس ملك لأشخاص،فأنك تقول هل نحن في دولة نظام وقانون،وهل من اتخذ قرار كهذا درس نتائجه،وهل فكر في إيجاد البدائل والحلول،أم أننا لازلنا نعيش في زمن العشوائية والقرارات الأرتجالية !؟
قال في المثل : ( جاء يكحلها… اعماها) وهذا المثل ينطبق على قرار اغلاق أسواق القات .
نتمنى أن يتم إيجاد حلول وبدائل لقرار نقل أسواق القات وان يتم تحديد أماكن بديلة منظمة، وغير مزدحمة،وتتوفر فيها المرافق العامة من حمامات ومصلى،ومواقف للسيارات بحيث لاتسبب الازدحامات والأختناقات المرورية ،وأن يتم تنظيف هذة الأسواق وتعقيمها ،بل شكل يومي وبأستمرار،مالم فأنها ستكون بؤرة لأنتشار كورونا في اليمن.
وفي الأخير سؤال يتبادر إلى ذهن كل مواطن هل من اصدر قرار كهذا بيكلف نفسة بالنزول الميداني للتأكد من تنفيذ القرار ومدى فاعليته ونجاحة وماهي الأثار التي نتجت من هذا القرار؟
حفظ الله اليمن من كل شر ٍ مكروة،وجنبها كل داء ٍووباء أنه على كل شيئ ٍقدير،وبعبادة لطيف خبير .



مقالات أخرى للكاتب

  • إنقذوا صنعاء .!؟
  • إنسانية الأمم المتحدة أمام معاناة اليمنيين!!
  • المنظمات الإنسانية الدولية في اليمن ..أعمال مشبوهة بطابع إنساني!!

  • التعليقات

    إضافة تعليق