رسالة إلى الوالي ..كورونا وام44
2020-03-26 | منذ 2 شهر    قراءة: 61
حسن الوريث
حسن الوريث

✍️حسن الوريث
الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا في أمانة العاصمة مجرد أوهام وضحك على الدقون فالقمامة تملأ الشوارع وأسواق القات مفتوحة وسيارات نقل القمامة تزيد الطين بلة وتنشر القمامة والروائح في كل مكان تمر به والرش عبارة عن ظاهرة إعلامية امام الناس وكل ماقيل عنه أنه إجراءات إحترازية وقرارات حكومية يصل إلى أمانة العاصمة ويتبخر بل وينتهي وما يجري هو العكس تماما واعتقد ان التقارير التي تصل اايكم تؤكد ذلك .

سيدي الوالي..

٤٢ وكيل ونائب وأمين العاصمة لتصبح أمانة العاصمة صنعاء ام ٤٤ بامتياز ورغم كل هذا الكم من المسئولين الا أن العمل مفقود والكل غير موجود لكنهم يحضرون في كشوفات المكافآت التي أثقلت كاهل صندوق النظافة ..واذا كان من ثمة سبب لدخول كورونا إلى اليمن فسيكون هؤلاء بعدم قيامهم بواجباتهم هم السبب .. فهل يمكن انقاذ الناس قبل ان يقع الفأس في الرأس .. واعتقد ان اهم إجراء يفترض أن تتخذوه سيدي الوالي للوقاية من كورونا هو التخلص من هذا الكم الكبير من المسئولين في أمانة العاصمة وتقليص العدد إلى خمسة او سبعة حتى تصبح الأمانة ام سبعة لان ام ٤٤ بطيئة الحركة ولا تستطيع القيام بواجبات خدمة الناس .. هل ستجد هذه الكلمات صدى لديكم ام ان الوضع سيبقى كما هو وتبقى ام ٤٤ .. اني بلغت اللهم فاشهد .



مقالات أخرى للكاتب

  • لقطات رمضانية(26)..بروج عاجية ومصارف غائبة
  • لقطات رمضانية.. تجارة رابحة
  • لقطات رمضانية (15)..كورونا ساعة الخطر..

  • التعليقات

    إضافة تعليق