صحة وجمال

درجات الإعاقة العقلية.. أعراضها وطرق علاجها

الإعاقة الذهنية تعني أن يكون معدل الذكاء أقل من 70 أو 75%، بالإضافة إلى وجود تأخر أو نقص في مهارتين تكيفيتين. يعاني 2 إلى 3% من الأشخاص من الإعاقة العقلية، وهناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى الإعاقة العقلية. التخلف العقلي منذ الطفولة، بما في ذلك تناول الأم للكحوليات أو المخدرات أو الأدوية المحظورة أثناء الحمل، والإصابات التي تحدث للدماغ أو الأمراض الوراثية المختلفة مثل متلازمة داون ومتلازمة الكروموسومات، وغيرها الكثير من الأمراض والأسباب.

د. أحمد عبد العال
هناك 4 مستويات للذكاء المنخفض: خفيف – متوسط – شديد – عميق.

ويشرح الدكتور أحمد عبد العال استشاري طب الأطفال بمستشفى ميديكلينيك تفاصيل كل درجة من درجات الإعاقة العقلية وأعراضها وطرق علاجها.

أعراض الإعاقة العقلية
مشاكل في التعلم أو صعوبة في التحدث بوضوح
قد يتم تشخيص حالات الهوية الشديدة بعد وقت قصير من الولادة. ومع ذلك، قد لا تدركين أن طفلك يعاني من إعاقة ذهنية، حتى يعاني من ضعف في التواصل أو الحركة. لا تتفاجأ بأن جميع حالات الإعاقة تقريبًا يتم تشخيصها حتى سن 18 عامًا. وقد تشمل الأعراض ما يلي:

مشاكل في التعلم أو صعوبة في التحدث بوضوح.
مشاكل في الذاكرة.
– عدم القدرة على فهم عواقب الأفعال.
عدم القدرة على التفكير المنطقي.
السلوك الطفولي الذي يتعارض مع عمر الشخص المصاب.
قلة الفضول.
قد يصاحب الإعاقة الذهنية إعاقة حركية، مثل:
تأخر المشي أو عدم القدرة على الجلوس أو الزحف.
يعاني من إعاقة عقلية بمعدل ذكاء 70%.
وبهذا المعدل، لن يتمكن طفلك من عيش حياة مستقلة تمامًا بسبب عدم قدرته على التواصل. – عدم قدرته على الاعتناء بنفسه أو التفاعل مع الآخرين. غالبًا ما يكون عدوانيًا ومعتمدًا ولا يشارك في الأنشطة الاجتماعية ولا يهتم بها.

يميل إلى السلبية، ويواجه صعوبة في الانتباه، ويصاب بالاكتئاب في مرحلة المراهقة، وقد يؤذي نفسه. لأنه لا يحترمها.

بعض الأطفال الذين يصل معدل ذكائهم إلى 70% قد يكون لديهم خصائص جسدية محددة. يمكن أن تشمل هذه قصر القامة عند الأطفال أو تشوهات الوجه.

يعاني من إعاقة ذهنية بمعدل ذكاء يتراوح بين 50 إلى 69%.
مشاكل في القراءة والكتابة
إعاقته العقلية خفيفة. على سبيل المثال، يستغرق وقتا أطول في تعلم الكلام، ويتأخر في قدرته على التواصل مع الآخرين، ويواجه مشاكل في القراءة والكتابة، وعندما يكبر يصعب عليه تحمل مسؤوليات الزواج أو الأبوة.

إعاقة ذهنية (متوسطة) بمعدل ذكاء يتراوح بين 35 إلى 49%
وهنا تظهر أعراض الإعاقة العقلية أكثر، حيث يكون بطيئا في الفهم واستخدام اللغة، ويواجه صعوبات حقيقية في التواصل. يمكنه تعلم مهارات القراءة والكتابة والحساب، لكنه بشكل عام لا يستطيع العيش بمفرده، ولا يفضل البقاء في مكان لا يعرفه. لكن يمكنه المشاركة في أنواع مختلفة من الأنشطة الاجتماعية بشكل عام.

إعاقة ذهنية شديدة بمعدل ذكاء يتراوح بين 20 إلى 34%
وفي هذه الحالة يعاني الطفل من ضعف ملحوظ في الحركة، وتلف شديد أو تطور غير طبيعي للجهاز العصبي المركزي، وخلل في وظائف المخ البشري. لكنه يفهم ما يطلب منه.

الإعاقة الذهنية عند الأطفال أسباب حدوثها والوقاية منها

إعاقة عقلية عميقة
طلباته يصعب فهمها
يجد الطفل المصاب بهذه الدرجة من الإعاقة صعوبة تامة في فهم الطلبات أو التعليمات أو الالتزام بها، ومن المرجح أن تكون حالته من عدم القدرة على الحركة. يعاني عادة من سلس البول، بحيث لا يتمكن من إدارة احتياجاته الخاصة. إنه يحتاج إلى مساعدة مستمرة، وغالباً ما يعاني الناس من هذه الحالة. فئة الإعاقة الجسدية أو فقدان السمع عند الأطفال أو القدرة على الكلام.

كيف يتم تشخيص الإعاقة الذهنية؟
لكي يتم تشخيص حالتك كإعاقة ذهنية، يجب أن يتمتع طفلك بمهارات فكرية ومهارات تكيفية أقل من المتوسط. سيقوم الطبيب بإجراء تقييم لطفلك من ثلاثة أجزاء يتضمن: المقابلات معك، ومراقبة حركات طفلك، وإخضاعه لاختبارات الذكاء مثل اختبار ستانفورد بينيه للذكاء. وهذا سوف يساعد الطبيب على تحديد معدل الذكاء الخاص به.

لا يستطيع الأطباء دائمًا تحديد سبب محدد للإعاقة الذهنية وقد يكون سببها:

صدمة ما قبل الولادة، مثل العدوى أو التعرض للكحول أو المخدرات أو غيرها من السموم.
الصدمة أثناء الولادة، مثل الحرمان من الأكسجين أو الولادة المبكرة
الاضطرابات الوراثية، مثل بيلة الفينيل كيتون (PKU) أو مرض تاي ساكس.
– تشوهات الكروموسومات، مثل متلازمة داون.
التسمم بالرصاص أو الزئبق.
سوء التغذية الحاد أو مشاكل غذائية أخرى.
الحالات الشديدة من أمراض الطفولة المبكرة، مثل السعال الديكي أو الحصبة أو التهاب السحايا، مما يسبب إصابة الدماغ.
من المهم أن نتذكر أن الأطفال من ثقافات وحالات اجتماعية واقتصادية مختلفة قد يكون أداؤهم مختلفًا في هذه الاختبارات.

الأطباء المشاركون في عملية التقييم
طبيب نفسي – أخصائي أمراض النطق – أخصائي اجتماعي – طبيب أعصاب أطفال – أخصائي تربوي للأطفال.

يمكن لأخصائي العلاج الطبيعي أيضًا استخدام الأشعة السينية والفحوصات المخبرية. فهو يساعد طبيب طفلك على اكتشاف الاضطرابات الأيضية والوراثية، بالإضافة إلى مشاكل في تكوين الدماغ.

بعد ذلك، تستخدم أنت ومدرسة طفلك وطبيب طفلك نتائج هذه الاختبارات والتقييمات لوضع خطة علاجية وتعليمية لطفلك.

خيارات العلاج للإعاقة الذهنية
وضع خطة شاملة لحالة الطفل وكيفية علاجها.
أولاً، التعرف على المشكلة التي يعاني منها الطفل في وقت مبكر. إذا كانت هذه المشكلة جسدية أو عقلية أو مجتمعية، فلا داعي لذلك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى